الثلاثاء، 10 نوفمبر، 2009

..

شكراً لكم . .

فحبيبتي قتلت .. وصار بوسعكم

أن تشربوا كأساً على قبر الشهيده

وقصيدتي اغتيلت ..

وهل من أمـةٍ في الأرض ..

- إلا نحن - تغتال القصيدة ؟

بلقيس ...

كانت أجمل الملكات في تاريخ بابل

بلقيس ..

كانت أطول النخلات في أرض العراق

كانت إذا تمشي ..

ترافقها طواويسٌ ..

وتتبعها أيائل ..

بلقيس .. يا وجعي ..

ويا وجع القصيدة حين تلمسها الأنامل

هل يا ترى ..

من بعد شعرك سوف ترتفع السنابل ؟

يا نينوى الخضراء ..

يا غجريتي الشقراء ..

يا أمواج دجلة . .

تلبس في الربيع بساقها

أحلى الخلاخل ..

قتلوك يا بلقيس ..

أية أمةٍ عربيةٍ ..

تلك التي

تغتال أصوات البلابل ؟

أين السموأل ؟

والمهلهل ؟

والغطاريف الأوائل ؟

فقبائلٌ أكلت قبائل ..

وثعالبٌ قتـلت ثعالب ..

وعناكبٌ قتلت عناكب ..

قسماً بعينيك اللتين إليهما ..

تأوي ملايين الكواكب ..

سأقول ، يا قمري ، عن العرب العجائب

فهل البطولة كذبةٌ عربيةٌ ؟

أم مثلنا التاريخ كاذب ؟.

بلقيس

لا تتغيبي عني

فإن الشمس بعدك

لا تضيء على السواحل . .
ايتها الأنثى التي في صوتها

تمتزج الفضة . . بالنبيذ . . بالأمطار

ومن مرايا ركبتيها يطلع النهار

ويستعد العمر للإبحار

أيتها الأنثى التي

يختلط البحر بعينيها مع الزيتون

يا وردتي

ونجمتي

وتاج رأسي

ربما أكون

مشاغبا . . أو فوضوي الفكر

أو مجنون

إن كنت مجنونا . . وهذا ممكن

فأنت يا سيدتي

مسؤولة عن ذلك الجنون

أو كنت ملعونا وهذا ممكن

فكل من يمارس الحب بلا إجازة

في العالم الثالث

يا سيدتي ملعون

فسامحيني مرة واحدة

إذا انا خرجت عن حرفية القانون

فما الذي أصنع يا ريحانتي ؟

إن كان كل امرأة أحببتها

صارت هي القانون

حقائب البكاء

إذا أتى الشتاء..وحركت رياحه ستائريأحس يا صديقتيبحاجة إلى البكاءعلى ذراعيك..على دفاتري..إذا أتى الشتاءوانقطعت عندلة العنادلوأصبحت ..كل العصافير بلا منازليبتدئ النزيف في قلبي .. وفي أناملي.كأنما الأمطار في السماءتهطل يا صديقتي في داخلي..عندئذ .. يغمرنيشوق طفولي إلى البكاء ..على حرير شعرك الطويل كالسنابل..كمركب أرهقه العياءكطائر مهاجر..يبحث عن نافذة تضاءيبحث عن سقف له ..في عتمة الجدائل ..***إذا أتى الشتاء..واغتال ما في الحقل من طيوب..وخبأ النجوم في ردائه الكئيبيأتي إلى الحزن من مغارة المساءيأتي كطفل شاحب غريبمبلل الخدين والرداء..وأفتح الباب لهذا الزائر الحبيبأمنحه السرير .. والغطاءأمنحه .. جميع ما يشاء***من أين جاء الحزن يا صديقتي ؟وكيف جاء؟يحمل لي في يده..زنابقا رائعة الشحوبيحمل لي ..حقائب الدموع والبكاء..